موهبة فذّة تخطّىت حدود الوطن
درة زروق
جاذبية دافئة وتألق متجدّد في الأربعين

درة زروق من الفنانات التونسيات اللواتي تمكن بجدارتهن وأعمالهن المتنوعة، من الوصول الى النجومية على مساحتي المغرب والمشرق العربي، وبدأن بالإطلالة على العالمية.
معظم المعلقين يتحدثون عن جمالها الهادىء وجاذبيتها الدافئة وتواضعها وذكائها وثقافتها وكبير موهبتها.
تعرفت عن قرب على فنون عرض الأزياء، والرقص الإيقاعي، والمسرح، وإنخرطت بكثير من الرونق في عالم التمثيل.

درة زرّوق أو درة التونسية، ممثلة من مواليد تونس بتاريخ ١٣ يناير ١٩٨٠، أي أنها أتمت الأربعين هذا العام.   تابعت دراساتها الثانوية في “معهد الآباء البيض” في العاصمة التونسية، ونالت شهادة البكالوريا-الفرع الأدبي. بالرغم من ميلها للفن وللتمثيل، تسجلت في فرع الحقوق والعلوم السياسية في جامعة تونس، وتخرجت منها عام ٢٠٠١. ثم تابعت تخصصها في “جامعة القديس يوسف” في بيروت، حيث حصلت على دبلوم دراسات معمقة في العلوم السياسية، وقدمت بهذه المناسبة أطروحة بموضوع “اللاجئين الفلسطينيين في لبنان” بتاريخ ٢٣ سبتمبر ٢٠٠٣.وهي تتحدث العربية والفرنسية والإنكليزية. تقيم بصورة دائمة في مصر منذ العام ٢٠٠٧، وتحمل الجنسيتين التونسية والمصرية.
من تونس حيث نشأت ودرست، الى بيروت التي أحبت حيث تابعت تخصصها في العلوم السياسية، الى القاهرة حيث برزت كفنانة موهوبة دون أن تكون قد تخصصت في فن وتقنيات التمثيل، راكمت درّة عناصر القدرة والخبرة المؤهلة للنجاح الى جانب الموهبة.

بدأت مسيرتها كعارضة أزياء لفترة قصيرة، ثمإنضمت الى فرقة التياترو التونسية عام ١٩٩٧.
وشاركت لفترة سنتين ما بين ١٩٩٧ و ١٩٩٨، في أنشطة مع مصممة الرقص الحديث التونسية سهام بلخوجا وزميلها عماد جمعة.
تابعت بعض التدريبات في فنون الدراما، بإشراف فنانين كبار في تونس، ولا سيما فاضل الجعايبي،
وشاركت في ورشات عمل متخصصة، في الـ”وورك سنتر” للمدير المسرحي البولوني جيرزي غروتووسكي في موسكو.
شاركت في عشرات المسرحيات والمسلسلات والأفلام التونسية والسورية والمصرية بشكل خاص، منذ إنطلاقتها، وظهرت في إعلانات ترويجية.  

على خشبة المسرح
شاركت في موسم ٢٠٠٠-٢٠٠١ في مسرحية “المجنون” لجبران خليل جبران، إخراج توفيق جبالي، وهي مسرحية قدمت في تونس وسوريا والأردن ولبنان وسويسرا وإلمانيا وغيرها من الدول؛ومسرحيات “جالووز” عام ٢٠٠٠، و”روهال” عام ٢٠٠١، و”الفلسطينيون” عام ٢٠٠٣؛ و”لا غار” عام ٢٠٠٥.

أدوار متنوعة في المسلسلات
أولى أعمالها كانت مشاركتها في سلسلة قصص للسينمائي “الناصر خمير” على شاشات التلفزيون التونسي.
ثم مسلسل “فارس بني مروان” عام ٢٠٠٤، الذي أنتج للمرة الأولى خارج تونس، وتحديدًا في سوريا، حول الأمويين، بدور “تيودورا – حبابة”. أما المسلسل الرمضاني “حسابات وعقابات” الذي قامت فيه بدور “سندة”، للمخرج حبيب المسلماني، فقد لقي نجاحًا كبيرًا في تونس بشكل خاص، وساهم في بدايات شهرتها.
وتتالت المسلسلات، نذكر بعضها نظرًا لكثرتها:
 شرع الحب عام ٢٠٠٥، مكتوب ج١ للمخرج سامي الفهري عام ٢٠٠٨، الى جانب النجم ظافر العابدين على القناة التونسية،  طيارة ورق  وشريف ونص وخاص جدًا عام ٢٠٠٨، العاروبالشمع الأحمر ورحيل مع الشمس، إضافة إلى لحظات حرجة في عدة أجزاء عام ٢٠١٠،الريان وآدم عام ٢٠١١، حصدا على الكثير من النجاح، زي الورد والزوجة الرابعة عام ٢٠١٢،موجة حارة ومزاج الخير عام ٢٠١٣،
 سجن النسا بدور “دلال” عام ٢٠١٤. وقد إعتبرت في إحدى المقابلات بأن هذا المسلسل عمل باهر، شكل إختبارًا لا ينسى بالنسبة لها، وبأن المخرجة المصرية كاملة أبو ذكري ساعدتها على بلورة موهبتها. وقد حرصت في المسلسل على عدم الظهور في مشاهد جريئة كما قالت، بالرغم من دور المسجونة الخارجة عن التقاليد الذي أعطي لها.
كما شاركت في بعض حلقات مسلسل أستيفا بدور المحققة “درة” الى جانب هند صبري عام ٢٠١٥، وفي عام ٢٠١٦  لعبت دور ليلى في مسلسل المصري الخروج، وفي عام ٢٠١٧ لعبت دور راشيل في  مسلسل الجماعة ج٢، وفي  عام ٢٠١٨ شاهدناها في الشارع اللي ورانا بدور نادية شهاب، وفي عام ٢٠١٩ في
نسر الصعيد  والمايسترو بدور الإختصاصية النفسية “رقية” في موسم رمضان ، وقد إعتبرت المسلسل تجربة مؤثرة في حياتها. وكذلك مسلسل من ٤٥ حلقة بعنوان بلا دليل لاقى نجاحًا لافتًا،بدور “حبيبة ياسين الكاشف”،مع خالد سليم، وجمال عبد الناصر، وحازم سمير، وعمر الشناوي، وأشرف زكي، وغيرهم، من إنتاج شركة “سينرجي”، وإخراج منال الصيفي وهاني يسري؛ وظهرت عام ٢٠٢٠ في الجزء الثاني من مسلسل الحرملك بدور “حنة”، وفي مسلسل واكلينها والعة (سبع صنايع) ج٢، بدور “بليغة”

 تميّز في الأفلام
كان من المفترض أن تكون مشاركتها الأولى في السينما عندما كانت على صفوف الدراسة، إذ إختيرت حينها لتقوم بالدور الرئيسي في أحد الأفلام، إلا أن والدها كان يخشى دخولها عالم السينما في عمر مبكر، وحال دون ذلك كما أشرنا.
بالرغم من أنها لم تتابع دراسات فن التمثيل والإخراج كما أعربت لاحقًا عن أسفها لذلك، شاركت بكثير من النجاح في العديد من الأفلام التونسية والعربية والأجنبية. ومن أعمالها الأولى في الثانية والعشرين من عمرها، ظهورها في فيلم تونسي-فرنسي بعنوان خرما عام ٢٠٠٢، إخراج جيلاني سعدي.
قامت عام ٢٠٠٣ بدور سيدة من سيدات البلاط الإمبراطوري، في الفيلم الوثائقي البريطاني الذي نشرته شبكة بي.بي سي وقناة فرنسا ٢، من إخراج الإنكليزي “تيلمان ريم”، بعنوان قصة متجالد، على حلبة الموت في الكولوزيوم “غلادياتور ستوري”.شاركت في فيلم دار الناس أو لا فيللا لمحمد دمق عام ٢٠٠٤.
وقامت بدور البطولة في فيلم نادية وسارة لمفيدة التلاتلي، بدور “سارة”، مع هيام عباس، على القناة الفرنسية الألمانية “آرتي”. وشاركت عام ٢٠٠٥ في فيلم عالمي بعنوان رحلة لويزا للمخرج الفرنسي باتريك فولسان، جسدت فيه شخصية سيدة تدعى “عيشا”.
بدأت مسيرتها الفنية في مصر عام ٢٠٠٧، بمشاركتها في فيلم الأولة في الغرام لمحمد علي ووحيد حميد، بدور “ونيسة”، حيث بدأت تعرف بـ “درة”. كما حققت إختراقً ا فنيًا نوعيًا، بمشاركتها في فيلم هي فوضى بدور “سيلفيا” في العام نفسه، للمخرج الكبير الراحل يوسف شاهين، الى جانب منة شلبي وخالد صالح.
والواقع أنها كانت قد وجهت رسالة الى المخرج الكبير، عرفت فيها عن نفسها مع نبذة عن سيرة حياتها وبعض صورها، وطلبت موعدًا منه، فوافق على إعطائها الفرصة والدور، وهو ما قامت به على أفضل حال، بالرغم من أنها لم تكن متحمسة للقيام بدور “سيلفيا” الذي إختير لها.
قررت بعد ذلك البقاء في مصر، عوضًا عن العودة الى تونس، أو السعي للإستقرار والعمل في فرنسا.
شاركت في فيلم جنينة الأسماك عام ٢٠٠٨، من إخراج يسري نصر الله، الى جانب هند صبري وعمرو واكد؛ وكلاشنكوف، من إخراج رامي إمام؛ و ٧ شارع الحبيب بو رقيبة،  في عام ٢٠١٠ شاركت بظهور شرفي في فيلم المساف لأحمد ماهر، من بطولة الممثل العالمي عمر الشريف بمشاركة خالد النبوي وسيرين عبد النور؛ شاركت عام ٢٠١١ في فيلم سامي أوكسيد الكربونبدور جيهان، إخراج أكرم فريد؛ كما قامت بدور البطولة في تك تك بوم، من إخراج محمد سعد بدور “تيفة”؛ وفي عام ٢٠١٢ فيلم بابا، بدور “فريدة” لأكرم فريد؛ ومصور قتيل؛ وحفلة منتصف الليل. شاركت ما بين ٢٠١٤ و ٢٠١٧ في أفلام المعدية، وحديد، وبتوقيت القاهرة، وكذبة كل يوم ، والباب يفوت أمل ، وتصبح على خير ، وشيخ جاكسون ، وعنتر إبن إبن إبن شداد، ومولانا، وهمس الرمال للتونسي ناصر الخمير. وشاركت عام ٢٠٢٠ في فيلم يوم وليلةبدور “ميرفت”،مع خالد النبوي. وقد أثارت بعض الجدل في صفوف ممرضات مصر بسبب الدورالذي كلفت به، إذ إنها جسدت دور ممرضة تلجأ إلى أعمال غير مشروعة داخل المستشفى كسرقة الأدوية وبيعها.
تجدر الإشارة الى أنها شاركت الفنان المحبوب كاظمالساهر في كليب أغنية “ناي” عام ٢٠٠٧، ما زاد من شهرتها ونسبة المعجبين بفنها. وعينت في ٢٠١٤ من قبل مجموعة تصنيع وتوزيع المجوهرات “لازورد”كسفيرة لمنتجاتها في السوق المصرية .  

مسيرة ناجحة تستحق الجوائز والتكريم

وصفتها بعض المجلات العربية والأجنبية ب”ملكة الشاشة المصرية” وشبهتها بالممثلة والمخرجة الأميركية “جودي فوستر”، ولها ملايين المعجبين، وباتت تعرف بإسمها الأول
“درة”، كما فرضت ذلك شهرتها.
تألقت على أغلفة العديد من المجلات ،ونالت العديد من الجوائز منذ العام ٢٠٠٧، أبرزها جائزة “موريكس دور” كأفضل ممثلة عربية لدورها في فيلمي “الريان” و”آدم” عام ٢٠١٢.  وحصلت على جائزة “أفضل ممثلة” من هيئات مختلفة، آخرها عن دورها في مسلسل” بلا دليل” خارج رمضان في مهرجان “نجم العرب”.
كرمها الرئيس التونسي الراحل الباجي قائد السبسي، بمنحها وسام الإستحقاق الثقافي التونسي عام ٢٠١٦.
إختيرت لعضوية لجنة التحكيم للأفلام القصيرة في الدورة الثالثة من “مهرجان الجونة السينمائي” أواخر سبتمبر من عام ٢٠١٩، الذي تضمن ٢٣ فيلما” من دول مختلفة من العالم.

أجندتها للعام المقبل
من المفترض أن تشارك في الجزء الثالث من المسلسل التاريخي “الحرملك” الجاري إعداده لعام ٢٠٢١. وهو من تأليف سليمان عبد العزيز وإخراج تامر إسحق، وتمثيل درة بدور “حنة”، الى جانب باسم ياخور، وقيس الشيخ نجيب، وسامر المصري،وأحمد فهمي، ورنا الأبيض، وهبة نور، وغيرهم.
بالتوازي تتحضر للمشاركة في فيلم “النافورة”، الذي يحمل طابعًا سياسيًا إجتماعيًا، للناشطة التونسية “سلمى بكار”، وذلك الى جانب ريم الرياحي ومهذب الرميلي؛ إضافة لأفلام أخرى يعمل على إعدادها.
إضافة إلى مشاركتها السابقة في بعض الأفلام العالمية، مثل “رحلة لويزا”، و”قصة متجالد”، يهمها أن تشارك بصورة متزايدة في الإنتاج السينمائي العالمي، ولا سيما الأوروبي والفرنسي بصورة خاصة، إلا أنها إعترفت بأنها لا تقوم بالمساعي اللازمة الكافية لذلك.
كما تبقى قائمة، رغبتها في الكتابة والإنتاج والأخراج على طريقتها، وليس فقط التمثيل، وإن كان الأمر يتطلب الكثير من الدراسة والإلتزام كما تقول.  

في العائلة والحب .. والهوايات      
والدها يدعى إبراهيم، كانت كثيرة الإعجاب به وتأثرت كثيرًا من غيابه وأعتبرت بأنها أصعب تجربة مرت بها؛ وجدها لجهة والدتها، كان من السياسيين ورجال الإقتصاد المعروفين، تولى مركز حاكم البنك المركزي التونسي، وترأس “نادي الأمل الرياضي”، ويدعى علي زواوي. والدتها كانت تصطحبها دومًا الى المسارح ودور السينما، ما زاد شغفها بالتمثيل، حتى أنها كانت تحاكي حوارات الممثلين مع لعبها العديدة في المنزل وهي طفلة . وبالرغم من ذلك، لم يوافق والدها، نظرًا لصغر سنها، على أن تشارك في أحد الأفلام عندما كانت في سن الدراسة. وكانت المخرجة “مفيدة تلاتلي” قد عرضت عليها فعلاً، بمناسبة زيارتها الإستطلاعية لمدرستها، المشاركة في فيلم “صمت القصور” بعد أن أخضعتها لإختبار، إذ إنها كانت تبحت عن فتاة في الخامسة عشرة من العمر، لها طلة جميلة ونظرات معبرة، للقيام بدور محدد في الفيلم.
عقدت خطوبتها على رجل أعمال تونسي ثري يدعى قيس مختار، عام ٢٠١٢، إلا أنها أعلنت بعد أشهر خلال إحدى المقابلات التلفزيونية، عن إنتهاء الإرتباط بينهما، بسبب طغيان إلتزاماتها الفنية الكثيرة في مصر على حساب البقاء في تونس قرب من تحب، وقد إختارت الفن، بالرغم من أن تأسيس عائلة يساهم برأيها في تحسين نوعية الحياة.
نشرت بتاريخ ١٢ إبريل ٢٠٢٠ على حسابها على الإنستغرام، صورة لها داخل سيارة رجل أعمال مصري يدعى “هاني سعد”، يعمل كمهندس ديكور داخلي، كتب عليها عبارة “أحبك”، ورسم عليها صورة قلب، تجاوبت معها “درة” بطريقة التعبير نفسها.
وهي تقول على أي حال، بأن الزواج ليس مسألة التوقيع على ورقة رسمية فقط، بل أنه لا بد من أن تتوفر لدى الشريك صفات من شأنها إنجاح العلاقة، وأن تشعر بالحب مسبقًا تجاهه.
ذهبت الى حد القول عام ٢٠١٨، أنها ستكون على إستعداد في مثل هذه الحال لتجميد مسيرتها الفنية، في ما لو أقنعها بتحليه بمثل هذه الصفات.
بالرغم من ذلك، صرحت بتاريخ ٢١ إبريل ٢٠٢٠، أن “حياتها الخاصة هي ملك لها. وأن ليس لديها أي تعليق حول ما نشر بشأن علاقتها مع رجل الأعمال هاني سعد. أما في حال عزمها على الإرتباط بخطبة أو زواج، فستعلن عن ذلك، لأنها مسألة غير قابلة للإخفاء”.

يستهويها التسوق بطبيعة الحال، وإتباع الموضة بدون تكلف.من مصمميها التونسيين المفضلين “أحمد تلفيت” و”علي قروي”، إضافة للمصممين اللبنانيين إيلي صعب، وزهير مراد، ونيقولا جبران؛وإن كانت تهتم بالملابس ونوعيتها بالدرجة الأولى، أكثر من تركيزها على العلامة.
لديها غرفة خاصة لممارسة الرياضة اليومية في منزلها.
من بين ممثلاتها المفضلات نيللي كريم ويسرى، وفي فئة الممثلين الراحل خالد صالح، ونور الشريف، وأحمد زكي والممثل الأميركي ليوناردو دي كابريو . ومغنيتها المفضلة وردة الجزائرية. وتعتبر الأوروغواياني “لويز سواريز” من أفضل لاعبي كرة القدم، علمًا بأنها من مشجعي المنتخب التونسي “نسور قرطاج”.
تجدر الإشارة الى أنها تبرعت بمبلغ ٥٠ ألف دينار تونسي، أي ما يوازي ١٨ ألف دولار أميركي تقريبًا لـ”صندوق ١٨١٨”، لمساعدة بلادها على مواجهة جائحة “كوفيد ١٩”، ودعت الجميع للتبرع لصالح هذا الصندوق. 

2021-04-14

من‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يتألّق‭ ‬الممثل‭ ‬السوري‭ ‬محمد‭ ‬الأحمد‭ ‬خلال‭ ‬موسم‭ ‬رمضان‭ ‬2021،‭ ‬فهذا‭ ‬الممثل‭ ‬المفعم‭ ‬بالنشاط‭ ‬والحيوية‭ ‬والمتميّز‭ ‬بجاذبيته‭ ‬وأدائه،‭ ‬يعد‭ ‬محبيه‭ ‬بمسلسلين‭ ‬مميزين‭ ‬ضمن‭ ‬مسلسلات‭ ‬الموسم‭ ‬الرمضاني،‭ ‬يتوقع‭ ‬لهما‭ […]

تعتبر‭ ‬الممثلة‭ ‬التركية‭ ‬بيرغوزار‭ ‬كوريل‭ ‬من‭ ‬الممثلات‭ ‬القلائل‭ ‬اللواتي‭ ‬تحقّق‭ ‬مسلسلاتهنّ‭ ‬أعلى‭ ‬نسب‭ ‬مشاهدة‭ ‬منذ‭ ‬حلقاتها‭ ‬الأولى،‭ ‬بدءًا‭ ‬من‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬ويبقى‭ ‬الحب‮»‬‭ ‬مع‭ ‬خالد‭ ‬أرغنش‭ ‬الذي‭ ‬أصبح‭ ‬زوجها‭ ‬فـي‭ ‬ما‭ […]

2021-04-13

بات‭ ‬إجتماع‭ ‬العائلة‭ ‬حول‭ ‬التلفاز‭ ‬لمتابعة‭ ‬المسلسلات‭ ‬خلال‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭ ‬من‭ ‬التقاليد‭ ‬الثابتة‭ ‬فـي‭ ‬الدول‭ ‬العربية،‭ ‬حيث‭ ‬يعتبر‭ ‬رمضان‭ ‬الموسم‭ ‬الأبرز‭ ‬والأهم‭ ‬لعرض‭ ‬الإنتاجات‭ ‬التلفزيونية‭. ‬وبعد‭ ‬أن‭ ‬شهد‭ ‬قطاع‭ ‬الدراما‭ […]

2021-04-08

يترقّب‭ ‬محبّو‭ ‬السينما‭ ‬النسخة‭ ‬الـ93‭ ‬من‭ ‬جوائز‭ ‬الأوسكار‭ ‬المقرّرة‭ ‬فـي‭ ‬25‭ ‬أبريل‭ ‬والتي‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬التوقّعات‭ ‬ستجري‭ ‬حضورياً‭ ‬وليس‭ ‬افتراضياً‭ ‬فـي‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬مسرح‭ ‬‮«‬دولبي‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬هوليوود،‭ ‬وللمرة‭ ‬الأولى،‭ ‬فـي‭ […]

Prada راحة، حرية ومتعة تتخذ مجموعة Prada للملابس من إبتكار ميوتشيا برادا وراف سيمونز أساسًا لها وهي تعتبر أن الفرد بجسمه وحريته هو أساس كلّ شيء.وقد تمّ اختيار أقمشة المجموعة […]

Dior الأناقة بلمسات فنية تربط هذه المجموعة ما بين الماضي والحاضر، فتشكّل نافذةً على التاريخ والإرث، وإلى جانب التراث هناك التصاميم المعاصرة إذ تعاون كيم جونز و«ديور» فـي هذه المجموعة، […]

صحيح أن دخول المرأة الى عالم اكتشاف الفضاء ليس بجديد بل هو فـي الحقيقة نتيجة تراكمية لتضحيات مئات السيدات اللواتي ناضلن وحلمنا بالوصول واكتشاف ماهو أبعد وأعمق …   على […]

حقّق السباح المحترف المصري عمر سيد شعبان الذي يبلغ من العمر 21 عاماً، الرقم القياسي العالمي فـي غينيس للأرقام القياسية لأعلى قفزة مائية بإستخدام الزعانف بعد أن حلّق بارتفاع 2,30 […]

  كان لوباء COVID-19 تأثير هائل على عالم كرة القدم بأكمله، إذ تسبّب فـي انخفاض كبير فـي عائدات الأندية والقيمة السوقية للاعبيها، ووفقًا للبيانات المقدمة من Safe Betting Sites، تراجعت […]

تستعدّ المملكة العربية السعودية لاستضافة أول سباق فورمولا1 فـي المملكة العربية على أراضيها بين 3 و5 ديسمبر المقبل وهو سباق الجولة ما قبل الأخيرة لموسم الفورمولا 1 الحالي، الذي يتألف […]

١١ أبريل عبد الله الأول بن الحسين بن علي ، مواليد ١٨٨٢ في مدينة مكة المكرمة، يصبح الأمير الهاشمي لإمارة شرق الأردن، التي نشأت في ١١ إبريل كإمارة تحت الإنتداب […]

2021-03-19

تقع‭ ‬كانتون‭ ‬دي‭ ‬فود‭ ‬فـي‭ ‬قلب‭ ‬أوروبا،‭ ‬يخدمها،‭ ‬مطار‭ ‬جنيڤ‭ ‬الدولي،‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يبعد‭ ‬سوى‭ ‬40‭ ‬دقيقة‭ ‬بالقطار‭ ‬عن‭ ‬لوزان‭. ‬تشترك‭ ‬فـي‭ ‬حدودها‭ ‬مع‭ ‬فرنسا‭ ‬ومقاطعات‭ ‬جنيڤ‭ ‬ونيوتشاتيل‭ ‬وفريبورغ‭ ‬وبيرن‭ […]

2021-03-17

العالمية‭ ‬ليست‭ ‬شرطًا‭ ‬حصريًا‭ ‬للنجاح‭. ‬فكم‭ ‬من‭ ‬ممثل‭ ‬ناجح‭ ‬فـي‭ ‬مختلف‭ ‬القارات‭ ‬جمع‭ ‬الموهبة‭ ‬وحسن‭ ‬الأداء‭ ‬والنجومية‭ ‬المطلقة‭ ‬فـي‭ ‬بيئته،‭  ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يطرق‭ ‬أو‭ ‬تُفتح‭ ‬له‭ ‬أبواب‭ ‬هوليوود‭. ‬فـي‭ ‬المقابل،‭  […]

من‭ ‬أول‭ ‬إطلالة‭ ‬لها‭ ‬حجزت‭ ‬مي‭ ‬عزّ‭ ‬الدين‭ ‬لنفسها‭ ‬مكاناً‭ ‬بين‭ ‬نجوم‭ ‬الصفّ‭ ‬الأول‭ ‬فـي‭ ‬السينما‭ ‬المصرية‭.‬ فعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬كونها‭ ‬لم‭ ‬تتخصّص‭ ‬فـي‭ ‬التمثيل،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬تألقت‭ ‬بدور‭ ‬البطولة‭ […]

٤ ‬‭ ‬مارس الرئيس‭ ‬الجمهوري‭ ‬المنتخب‭ ‬الـ‭ ‬‮٩٢ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأميركية‭ ‬وورين‭ ‬ج‭. ‬هاردينغ،‭ ‬يتسلم‭ ‬رسميًا‭ ‬مهامه‭ ‬الدستورية،‭ ‬خلفًا‭ ‬للرئيس‭ ‬وودرو‭ ‬ويلسون،‭ ‬إلاI‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يكمل‭ ‬ولايته‭ ‬بسبب‭ ‬إصابته‭ ‬بنوبة‭ […]