تتقن أداء الشخصيات المتنوّعة من الكوميدية الى الدرامية ماغي بو غصن فنانة قديرة ومتميزة

This slideshow requires JavaScript.

ممثلة‭ ‬مميزة‭ ‬تتقن‭ ‬أداء‭ ‬الشخصيات‭ ‬المتنوعة‭ ‬من‭ ‬الكوميدية‭ ‬الى‭ ‬الدرامية،‭ ‬إنها‭ ‬ماغي‭ ‬بوغصن‭ ‬التي‭ ‬نجحت‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬20‭ ‬عاماً‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭ ‬بتزيين‭ ‬الشاشات‭ ‬اللبنانية‭ ‬والعربية‭ ‬وإغنائها‭ ‬بباقة‭ ‬غنية‭ ‬ومتنوعة‭ ‬من‭ ‬الأدوار‭ ‬التي‭ ‬تحاكي‭ ‬الواقع‭.‬

بعد‭ ‬النجاح‭ ‬الكبير‭ ‬الذي‭ ‬حقّقته‭ ‬ماغي‭ ‬بو‭ ‬غصن‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬أولاد‭ ‬آدم‮»‬‭ ‬خلال‭ ‬رمضان‭ ‬الفائت،‭ ‬فـي‭ ‬دور‭ ‬القاضية‭ ‬القوية‭ ‬المصرّة‭ ‬على‭ ‬تحقيق‭ ‬العدالة‭ ‬ولكنها‭ ‬تصطدم‭ ‬بفساد‭ ‬زوجها‭ ‬وشقيقها،‭ ‬ها‭ ‬هي‭ ‬ماغي‭ ‬تتحضر‭ ‬اليوم‭ ‬لتصوير‭ ‬مسلسلين‭: ‬‮«‬للموت‮»‬‭ ‬و«عرابة‭ ‬بيروت‭/‬ست‭ ‬الكل‮»‬‭ ‬وكلاهما‭ ‬ضمن‭ ‬إطار‭ ‬شركة‭ ‬ايغل‭ ‬فـيلمز‭ ‬التي‭ ‬يملكها‭ ‬زوجها‭ ‬جمال‭ ‬سنان‭.‬

مسلسل‭ ‬‮«‬للموت‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬دخوله‭ ‬السباق‭ ‬الرمضاني‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬سيكون‭ ‬من‭ ‬إخراج‭ ‬فـيليب‭ ‬أسمر‭ ‬وكتابة‭ ‬نادين‭ ‬جابر،‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يقدّم‭ ‬مادة‭ ‬درامية‭ ‬مختلفة‭ ‬بمضمونها‭ ‬وطرحها‭ ‬لقصة‭ ‬غريبة‭ ‬من‭ ‬نوعها،‭ ‬وتعتمد‭ ‬على‭ ‬طرح‭ ‬قضايا‭ ‬اجتماعية‭ ‬حساسة‭ ‬فـي‭ ‬اطار‭ ‬دراميّ‭ ‬يخطف‭ ‬الأنفاس،‭ ‬عن‭ ‬الجشع‭ ‬والسلطة‭ ‬والمال‭ ‬مقابل‭ ‬الحرمان‭ ‬والظلم‭ ‬والطبقية‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬يولده‭ ‬هذا‭ ‬التناقض‭ ‬الكبير‭ ‬بين‭ ‬العالمين‭. ‬ماضٍ‭ ‬قاسٍ‭ ‬يلاحق‭ ‬الشخصيات‭ ‬ليحكم‭ ‬عليها‭ ‬ويحاكمها‭ ‬فـي‭ ‬مستقبل‭ ‬غير‭ ‬مستقرّ‭ ‬المعالم‭.‬

أما‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬عرابة‭ ‬بيروت‭/‬ست‭ ‬الكل‮»‬،‭ ‬فهو‭ ‬سيناريو‭ ‬وحوار‭ ‬مازن‭ ‬طه‭ ‬ونور‭ ‬شيشكلي‭.‬

مسيرة‭ ‬غنية‭ ‬فـي‭ ‬عالم‭ ‬المسلسلات

ماغي‭ ‬بو‭ ‬غصن‭ ‬فنانة‭ ‬قديرة‭ ‬ومتميّزة‭ ‬فـي‭ ‬مجالات‭ ‬عديدة،‭ ‬من‭ ‬التمثيل‭ ‬فـي‭ ‬المسلسلات‭ ‬وأفلام‭ ‬السينما،‭ ‬الى‭ ‬الغناء‭. ‬وبالرغم‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬تعتبر‭ ‬بتواضع‭ ‬بأنه‭ ‬ما‭ ‬زال‭ ‬أمامها‭ ‬مشوار‭ ‬طويل‭ ‬لبلوغ‭ ‬مراتب‭ ‬الكمال‭ ‬فـي‭ ‬مجال‭ ‬التمثيل،‭ ‬وأنه‭ ‬لا‭ ‬تعنيها‭ ‬المقارنات‭ ‬بينها‭ ‬وبين‭ ‬نجوم‭ ‬آخرين،‭ ‬إذ‭ ‬إن‭ ‬لكل‭ ‬ممثلة‭ ‬ميزاتها‭ ‬المختلفة‭ ‬عن‭ ‬غيرها،‭ ‬وأن‭ ‬الفضاء‭ ‬السينمائي‭ ‬يتسع‭ ‬للكثيرين‭.‬

أدّت‭ ‬بداية‭ ‬أدوار‭ ‬ثانوية،‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬سريعًا‭ ‬ما‭ ‬أوكلت‭ ‬إليها‭ ‬أدوار‭ ‬بطولة‭. ‬وقد‭ ‬شاركت‭ ‬فـي‭ ‬المسلسلات‭ ‬التالية،‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬فـي‭ ‬لبنان‭ ‬وسوريا‭ ‬والكويت‭ ‬والسعودية‭ ‬ومصر‭:‬

يمكن‭ ‬القول‭ ‬إنها‭ ‬بدأت‭ ‬مسيرتها‭ ‬الفنية‭ ‬فـي‭ ‬مسلسلي‭ ‬‮«‬الأخوان‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮١٩٩١‬،‭ ‬و«المغاور‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ٢٩٩١،‭ ‬للمخرج‭ ‬الكبير‭ ‬أنطوان‭ ‬ريمي،‭ ‬على‭ ‬شاشة‭ ‬قناة‭ ‬‮«‬الجديد‮»‬‭ ‬اللبنانية‭. ‬وفـي‭ ‬عام‭ ‬1996‭ ‬أدّت‭ ‬دور‭ ‬البطولة‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬نوال‮»‬‭ ‬كما‭ ‬قدّمت‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬شباب‭ ‬وبنات‮»‬،‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه‭.‬

كما‭ ‬قدمت‭ ‬‮«‬الفوازير‮»‬،‭ ‬مع‭ ‬الممثل‭ ‬الكويتي‭ ‬داوود‭ ‬حسين،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬البرنامج‭ ‬الكوميدي‭ ‬‮«‬داوود‭ ‬فـي‭ ‬هوليوود‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٨٩٩١.‬

فتح‭ ‬لها‭ ‬المخرج‭ ‬السوري‭ ‬بسام‭ ‬الملا،‭ ‬الذي‭ ‬تعرّفت‭ ‬عليه‭ ‬فـي‭ ‬إحدى‭ ‬المحطات‭ ‬التلفزيونية‭ ‬فـي‭ ‬بيروت،‭ ‬باب‭ ‬الدخول‭ ‬الى‭ ‬عالم‭ ‬التمثيل‭ ‬فـي‭ ‬دمشق،‭ ‬فنجحت‭ ‬التجربة،‭ ‬حيث‭ ‬أنها‭ ‬شاركت‭ ‬فـي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عشرين‭ ‬مسلسل‭ ‬درامي‭ ‬وكوميدي‭ ‬هناك،‭ ‬وأقامت‭ ‬بشكل‭ ‬شبه‭ ‬دائم‭ ‬فـي‭ ‬العاصمة‭ ‬السورية‭ ‬لثماني‭ ‬سنوات‭.‬

المشاركة‭ ‬الأولى‭ ‬لها‭ ‬باللهجة‭ ‬السورية‭ ‬الشامية‭ ‬التي‭ ‬تدرّبت‭ ‬على‭ ‬إتقانها،‭ ‬كانت‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الخوالي‮»‬،‭ ‬للمخرج‭ ‬بسام‭ ‬الملا‭ ‬عام ‭ ‬‮٠٠٠٢؛‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬بسام‭ ‬كوسى‭ ‬وأمل‭ ‬عرفة؛‭ ‬و«أسرار‭ ‬المدينة‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬هنادي‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮٠٠٠٢،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬بطولة‭ ‬باسل‭ ‬خياط‭ ‬وأمل‭ ‬عرفة؛‭ ‬والمسلسل‭ ‬الكوميدي‭ ‬‮«‬أكشون‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ١٠٠٢؛‭ ‬و‮«‬يزول‭ ‬الخطر‮»‬،‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬مجدي‭ ‬مشموشي‭ ‬وماجد‭ ‬أفـيوني؛‭ ‬و«عندما‭ ‬يموت‭ ‬الحب»؛‭ ‬وفـي‭ ‬الجزء‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬المسلسل‭ ‬التاريخي‭ ‬‮«‬حمام‭ ‬القيشاني‮»‬،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬بسمة‮»‬‭.‬

فـي‭ ‬العام‭ ‬2002‭ ‬قدّمت‭ ‬حوالي‭ ‬7‭ ‬مسلسلات‭ ‬فـي‭ ‬سوريا‭ ‬هي‭:‬

‮«‬السفـينة‭ ‬رقم ‭ ‬‮٣١»‬؛‭ ‬و«مدام‭ ‬دبليو‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬سوسن»؛‭ ‬و«أبو‭ ‬الطيب‭ ‬المتنبي‮»‬،‭ ‬و«أقبية‭ ‬الموت‮»‬‭ ‬و«هولاكو‮»‬،‭ ‬و«الجبال‭ ‬حين‭ ‬تنهار‮»‬‭ ‬عرض‭ ‬فـي‭ ‬مصر‭ ‬عام ‭ ‬‮٢٠٠٢‬؛‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬‮«‬قبل‭ ‬الغروب‮»‬‭. ‬أما‭ ‬عام‭ ‬‮ ٣٠٠٢ ‬؛‭ ‬فقدمت‭ ‬‮«‬صارت‭ ‬معي‮»‬؛‭ ‬والجزء‭ ‬الخامس‭ ‬من‭ ‬‮«‬حمام‭ ‬القيشاني‮»‬؛‭ ‬و«كوابيس‭ ‬منتصف‭ ‬الليل‮»‬‭.‬

وبعد‭ ‬إنقطاع‭ ‬دام‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬أربع‭ ‬سنوات،‭ ‬كرستها‭ ‬للاهتمام‭ ‬بصورة‭ ‬أكثر‭ ‬حصرية‭ ‬بأطفالها،‭ ‬عاودت‭ ‬مشاركتها‭ ‬فـي‭ ‬المسلسلات‭ ‬التالية‭:‬

‮«‬عصر‭ ‬الحريم‮»‬‭ ‬عام‭  ‬‮٨٠٠٢‬،‭ ‬و«دكتور‭ ‬هلا‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه،‭ ‬و«ورود‭ ‬ممزقة‮»‬‭ ‬و‭ ‬‮«‬ليالي‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬ديما‮»‬،‭ ‬و«ميتر‭ ‬ندى‮»‬،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬جنا‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٠١٠٢،‭ ‬و«متل‭ ‬الكذب‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬جيهان‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ١١٠٢،‭ ‬و‭ ‬‮«‬آخر‭ ‬خبر‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬سوسن‭ ‬ملاح»؛‭ ‬و‭ ‬‮«‬ديو‭ ‬الغرام‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮٢٠١٢‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬داليا‮»‬،‭ ‬الذي‭ ‬صدرت‭ ‬من‭ ‬ضمنه‭ ‬أغنيتها‭ ‬‮«‬ما‭ ‬بقى‭ ‬بدي‭ ‬حبك‮»‬،‭ ‬و«مريانا‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬نهى»؛‭ ‬و«أوبيرج‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬هبه‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ٣١٠٢،‭ ‬وخماسية‭ ‬‮«‬جحيم‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬سحر‮»‬،‭ ‬والجزء‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬سلسلة‭ ‬‮«‬كفى‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تعالج‭ ‬مشاكل‭ ‬العنف‭ ‬الأسري،‭ ‬الجسدي‭ ‬والنفسي،‭ ‬ضد‭ ‬المرأة‭. ‬و«‮٤٢ ‬ قيراط‮»‬‭ ‬عام ‭  ‬‮٥١٠٢،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬هيا‮»‬،‭ ‬و«مدرسة‭ ‬الحب‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٦١٠٢،‭ ‬وفـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه،‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬يا‭ ‬ريت‮»‬‭.‬

فـي‭ ‬العام‭ ‬2017‭ ‬تألقت‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬كراميل‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬مايا‮»‬،‭ ‬الفتاة‭ ‬التي‭ ‬تعيش‭ ‬مع‭ ‬والدتها،‭ ‬فتتغيّر‭ ‬حياتها‭ ‬بالكامل‭ ‬عقب‭ ‬تناولها‭ ‬حبة‭ ‬كاراميل،‭ ‬تستطيع‭ ‬بفضلها‭ ‬قراءة‭ ‬الأفكار‭.‬

أما‭ ‬فـي‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬فقدّمت‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬جوليا‮»‬‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬قيس‭ ‬شيخ‭ ‬نجيب‭ ‬وتقلا‭ ‬شمعون‭ ‬ووسام‭ ‬صباغ‭ ‬وجيسي‭ ‬عبدو‭ ‬وغيرهم‭. ‬وفـي‭ ‬العام‭ ‬نفسه،‭ ‬‮«‬ثورة‭ ‬الفلاحين‮»‬‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬عنبر‮»‬‭.‬

كذلك‭ ‬قدّمت‭ ‬‮«‬بروفا‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٩١٠٢ ‬و«أولاد‭ ‬آدم‮»‬،‭ ‬فـي‭ ‬رمضان‭ ‬‮ ٠٢٠٢،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬ديما‮»‬،‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬مكسيم‭ ‬خليل‭ ‬وقيس‭ ‬شيخ‭ ‬نجيب‭ ‬ودانييلا‭ ‬رحمة‭. . . ‬وهو‭ ‬من‭ ‬تأليف‭ ‬رامي‭ ‬كوسى،‭ ‬وإخراج‭ ‬الليث‭ ‬حجو‭. ‬تدور‭ ‬أحداثه‭ ‬حول‭ ‬القاضية‭ ‬‮«‬ديما‮»‬‭ ‬وزوجها‭ ‬المذيع‭ ‬المعروف‭ ‬‮«‬غسان‮»‬،‭ ‬والراقصة‭ ‬‮«‬مايا‮»‬‭ ‬وصديقها‭ ‬المحتال‭ ‬‮«‬سعد‮»‬‭. ‬وهو‭ ‬من‭ ‬المسلسلات‭ ‬التي‭ ‬لاقت‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الرواج؛‭ ‬كما‭ ‬أطلت‭ ‬فـي‭ ‬الحلقة‭ ‬الرابعة‭ ‬من‭ ‬موسم‭ ‬كوميدي‭ ‬جديد،‭ ‬أحياه‭ ‬طارق‭ ‬الحربي‭ ‬مع‭ ‬ياسر‭ ‬النيادي‭ ‬ومحمود‭ ‬الليثي،‭ ‬إعتباراً‭ ‬من‭ ‬أكتوبر ‭ ‬‮٠٢٠٢.‬

ستّة أفلام‭ ‬سينمائية

دخلت‭ ‬ماغي‭ ‬عالم‭ ‬السينما‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬‮ ٣١٠٢ ‬فـي‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الأفلام،‭ ‬بعضها‭ ‬من‭ ‬إنتاج‭ ‬زوجها‭ ‬جمال‭ ‬سنان،‭ ‬وهي‭ ‬التالية‭:‬

‭-‬فـيلم‭ ‬‮«‬بي‭ ‬بي‮»‬،‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬أول‭ ‬تجاربها‭ ‬السينمائية‭ ‬عام‭  ‬‮ ٣١٠٢،‭ ‬بدور‭ ‬فتاة‭ ‬جميلة‭ ‬ثلاثينية،‭ ‬لها‭ ‬عقل‭ ‬طفلة‭ ‬صغيرة‭ ‬تدعى«بديعة‭ ‬بدران‮»‬،‭ ‬ترث‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬من‭ ‬جدتها،‭ ‬فتدور‭ ‬فـي‭ ‬عالم‭ ‬تختلط‭ ‬فـيه‭ ‬مشاعر‭ ‬الغيرة‭ ‬والاطماع‭ ‬وقصص‭ ‬الحب‭.‬

‭- ‬فـيلم‭ ‬‮«‬ڤيتامين‮»‬،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬زمرد‮»‬،‭ ‬عام ‭ ‬‮٤١٠٢،‭ ‬يدور‭ ‬حول‭ ‬ثلاث‭ ‬شابات‭ ‬يعشن‭ ‬فـي‭ ‬قرية‭ ‬نائية‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬ظروف‭ ‬مناخية‭ ‬صعبة،‭ ‬يحاولن‭ ‬الخروج‭ ‬منها‭ ‬الى‭ ‬المدينة‭.‬

‭-‬فـيلم‭ ‬‮«‬السيدة‭ ‬الثانية‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ٥١٠٢،‭ ‬تقوم‭ ‬فـيه‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬دهب‮»‬،‭ ‬الفتاة‭ ‬التي‭ ‬يقع‭ ‬عليها‭ ‬الاختيار‭ ‬لتعمل‭ ‬وحبيبها‭ ‬فـي‭ ‬القصر‭ ‬الجمهوري،‭ ‬وتصبح‭ ‬بشكل‭ ‬من‭ ‬الأشكال‭ ‬همزة‭ ‬وصل‭ ‬فارقة‭ ‬بين‭ ‬الشعب‭ ‬ورئيس‭ ‬الجمهورية‭. ‬الفـيلم‭ ‬من‭ ‬كتابة‭ ‬‮«‬كلوديا‭ ‬مارشليان‮»‬‭ ‬وإخراج‭ ‬‮«‬فـيليب‭ ‬أسمر‮»‬‭.‬

‭- ‬فـيلم‭ ‬‮«‬ولعانة‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٦١٠٢ ‬بدور‭ ‬‮«‬سمر‮»‬،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬تأليف‭ ‬كلود‭ ‬صلييا‭ ‬وإخراج‭ ‬إيلي‭ ‬حبيب‭.‬

‭- ‬فـيلم‭ ‬‮«‬حبة‭ ‬كراميل‮»‬،‭ ‬بدور‭ ‬‮«‬مايا‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ٧١٠٢،‭ ‬وهو‭ ‬مقتبس‭ ‬من‭ ‬مضمون‭ ‬مسلسلها‭ ‬الناجح‭ ‬الذي‭ ‬يحمل‭ ‬الاسم‭ ‬نفسه‭.‬

‭- ‬فـيلم‭ ‬‮«‬تايم‭ ‬آوت‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮٨١٠٢ ‬بدور‭ ‬‮«‬يارا‮»‬،‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬يورغو‭ ‬شلهوب،‭ ‬ووسام‭ ‬صباغ،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬تأليف‭ ‬كلود‭ ‬صليبا،‭ ‬وإخراج‭ ‬رامي‭ ‬حنا‭. ‬‮ ‬يروي‭ ‬قصة‭ ‬فتاة‭ ‬تعمل‭ ‬منسقة‭ ‬أغاني‭ ‬تعيش‭ ‬فـي‭ ‬عالمها‭ ‬الخاص‭ ‬المتسم‭ ‬بالفوضى،‭ ‬وتتعرف‭ ‬على‭ ‬مدرّس‭ ‬شاب‭ ‬جدي‭ ‬ومنظم،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يوقعهما‭ ‬فـي‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المواقف‭ ‬الكوميدية‭.‬

كما‭ ‬كشفت‭ ‬مؤخرًا‭ ‬أنها‭ ‬تحضر‭ ‬لمشروع‭ ‬فـيلم‭ ‬مع‭ ‬الممثل‭ ‬طارق‭ ‬سويد،‭ ‬يسلط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬ظاهرة‭ ‬الإنتحار‭ ‬التي‭ ‬تفاقمت‭ ‬للأسف‭ ‬فـي‭ ‬الأونة‭ ‬الأخيرة‭ ‬على‭ ‬المستويين‭ ‬الداخلي‭ ‬والعالمي،‭ ‬للاعتبارات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والمالية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬والحياتية،‭ ‬لا‭ ‬بل‭ ‬الوجودية‭ ‬الضاغطة‭.‬

شغف‭ ‬بالغناء

تهوى‭ ‬ماغي‭ ‬الغناء‭ ‬منذ‭ ‬صغرها‭ ‬إذ‭ ‬التحقت‭ ‬باكراً‭ ‬بالمعهد‭ ‬العالي‭ ‬للموسيقى‭ ‬وحازت‭ ‬وهي‭ ‬فـي‭ ‬العاشرة‭ ‬من‭ ‬عمرها‭ ‬على‭ ‬الميدالية‭ ‬الذهبية،‭ ‬بعد‭ ‬مشاركتها‭ ‬فـي‭ ‬برنامج‭ ‬مواهب‭ ‬الأطفال‭ ‬‮«‬واحة‭ ‬الأولاد‮»‬،‭ ‬تقديراً‭ ‬لحسن‭ ‬أدائها‭ ‬لأغاني‭ ‬للسيدة‭ ‬‮«‬فـيروز‮»‬‭.‬

فـي‭ ‬عام ‭ ‬‮١١٠٢ ‬شاركت‭ ‬فـي‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬ديو‭ ‬المشاهير‮»‬‭ ‬بموسمه‭ ‬الثاني‭ ‬على‭ ‬شاشة‭ ‬الـ‭ ‬‮«‬إل‭ ‬بي‭ ‬سي‮»‬‭ ‬اللبنانية،‭ ‬حيث‭ ‬فازت‭ ‬بالجائزة‭ ‬الكبرى‭ ‬البالغة‭ ‬‮٥‬‮٠‬‭ ‬ألف‭ ‬دولار‭ ‬وتبرعت‭ ‬بها‭ ‬للأطفال‭ ‬المرضى‭ ‬بالسرطان‭ ‬فـي‭ ‬مستشفى‭ ‬‮«‬سان‭ ‬جود‮»‬‭ ‬المتخصص‭.‬

ويبدو‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬البرنامج‭ ‬شجعها‭ ‬على‭ ‬التفكير‭ ‬أكثر‭ ‬بالدخول‭ ‬الى‭ ‬الساحة‭ ‬الغنائية‭ ‬فأصدرت‭ ‬فـي‭ ‬العام‭ ‬‮ ٢١٠٢ ‬حين‭ ‬حوالي‭ ‬5‭ ‬أغان‭ ‬تباعاً‭ ‬هي‭:‬

‮«‬ساكن‭ ‬السما‭ ‬بيسمعس،‭ ‬بمناسبة‭ ‬مؤتمر‭ ‬لأهداف‭ ‬خيرية،‭ ‬من‭ ‬تأليف‭ ‬وكتابة‭ ‬‮«‬أسامة‮»‬‭ ‬و‮«‬غادي‭ ‬الرحباني‮»‬‭.‬

‮«‬ما‭ ‬بقى‭ ‬بدي‭ ‬حبك‮»‬،‭ ‬من‭ ‬ضمن‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬ديو‭ ‬الغرام‮»‬‭ ‬و«قصتنا‭ ‬حبينا‮»‬،‭ ‬مع‭ ‬كارلوس‭ ‬عازار‭ ‬و«إرتاحي‭ ‬يا‭ ‬حياتي‮»‬‭.‬

ليعود‭ ‬إنتاجها‭ ‬الغنائي‭ ‬للتراجع‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬فصدر‭ ‬لها‭ ‬أغنية‭ ‬‮«‬كنت‭ ‬بفكرس‭ ‬عام ‭ ‬‮٤١٠٢،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬فـيلم‭ ‬‮«‬ڤيتامين»؛

وأغنية‭ ‬‮«‬كوني‭ ‬أنتِ‮»‬‭ ‬عام ‭ ‬‮٧١٠٢؛‭ ‬مع‭ ‬العلم‭ ‬بأنها‭ ‬إعتبرت‭ ‬فـي‭ ‬أحد‭ ‬تصاريحها،‭ ‬بأن‭ ‬إقدامها‭ ‬على‭ ‬الغناء‭ ‬هواية،‭ ‬أكثر‭ ‬مما‭ ‬هو‭ ‬رغبة‭ ‬فـي‭ ‬الاحتراف‭.‬

الجوائز

حصلت‭ ‬على‭ ‬جائزة‭ ‬‮«‬الموريكس‭ ‬دور‮»‬‭ ‬عام‭ ‬‮ ٠١٠٢،‭ ‬عن‭ ‬دورها‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬الدكتور‭ ‬هلا،‭ ‬ثم‭ ‬كأفضل‭ ‬ممثلة‭ ‬لبنانية‭ ‬عامي ‭ ‬‮٢١٠٢ ‬و‮٤١٠٢‬‭.‬

حصلت‭ ‬على‭ ‬جائزة‭ ‬فـي‭ ‬أستراليا‭ ‬عن‭ ‬دورها‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬كفى‮»‬،‭ ‬وجائزة‭ ‬‮«‬أفضل‭ ‬ممثلة‭ ‬لبنانية‮»‬‭ ‬لعام‭ ‬‮٠٢٠٢،‭ ‬فـي‭ ‬إستفتاء‭ ‬‮«‬العرب‭ ‬‮٢٠٢٠»‬،‭ ‬وجائزة‭ ‬أفضل‭ ‬ممثلة‭ ‬عربية‭ ‬عن‭ ‬دورها‭ ‬فـي‭ ‬مسلسل‭ ‬‮«‬أولاد‭ ‬آدم‮»‬‭ ‬بالتشارك‭ ‬مع‭ ‬نجوم‭ ‬وفريق‭ ‬عمل‭ ‬المسلسل،‭ ‬ضمن‭ ‬‮«‬مهرجان‭ ‬الفضائيات‭ ‬العربية‮»‬‭ ‬لدورة‭ ‬العام‭ ‬‮٠٢٠٢. ‬كان‭ ‬من‭ ‬المفترض‭ ‬أن‭ ‬تستلمها‭ ‬فـي‭ ‬القاهرة،‭ ‬إلاّ‭ ‬أنها‭ ‬لم‭ ‬تتمكن‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬بسبب‭ ‬وعكة‭ ‬صحية‭ ‬عارضة‭ ‬أرغمتها‭ ‬على‭ ‬العودة‭ ‬الى‭ ‬بيروت‭.‬

بعيداً‭ ‬عن‭ ‬النجومية

ماغي‭ ‬بو‭ ‬غصن‭ ‬فنانة‭ ‬لبنانية‭ ‬من‭ ‬مواليد ‭ ‬‮٨١ ‬سبتمبر‭ ‬‮٥٧٩١،‭ ‬من‭ ‬بلدة‭ ‬المتين‭ ‬الجميلة،‭ ‬المحاطة‭ ‬بأشجار‭ ‬الصنوبر‭ ‬فـي‭ ‬محافظة‭ ‬جبل‭ ‬لبنان‭.‬

شاركت‭ ‬فـي‭ ‬مسرحيات‭ ‬الأطفال‭ ‬عندما‭ ‬كانت‭ ‬فـي‭ ‬الثانية‭ ‬عشرة‭ ‬من‭ ‬عمرها‭. ‬حبها‭ ‬للغناء‭ ‬دفعها‭ ‬باكرًا‭ ‬لتلقي‭ ‬دراسات‭ ‬أولية‭ ‬فـي‭ ‬المعهد‭ ‬العالي‭ ‬للموسيقى،‭ ‬وحصلت‭ ‬على‭ ‬شهادة‭ ‬فـي‭ ‬الإخراج‭ ‬والتمثيل‭ ‬من‭ ‬الجامعة‭ ‬اللبنانية‭.‬

نشأت‭ ‬كغيرها‭ ‬من‭ ‬أبناء‭ ‬جيلها‭ ‬فـي‭ ‬ظروف‭ ‬أمنية‭ ‬صعبة،‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬ما‭ ‬بين ‭ ‬‮٥٧٩١ ‬و‮٠٩٩١‬،‭ ‬إذ‭ ‬إنها‭ ‬ولدت‭ ‬بعد‭ ‬خمسة‭ ‬أشهر‭ ‬من‭ ‬إندلاع‭ ‬الحرب‭ ‬فـي‭ ‬لبنان‭.‬

بالرغم‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الظروف‭ ‬الضاغطة،‭ ‬تمكنت‭ ‬من‭ ‬إثبات‭ ‬نفسها‭ ‬ومواجهة‭ ‬التحدّيات‭ ‬وبلورة‭ ‬مواهبها‭ ‬وبلوغ‭ ‬مراتب‭ ‬النجاح‭. ‬وهي‭ ‬ما‭ ‬زالت‭ ‬إزاء‭ ‬الأوضاع‭ ‬المستجدة‭ ‬البالغة‭ ‬الصعوبة‭ ‬التي‭ ‬يمر‭ ‬بها‭ ‬لبنان‭ ‬حاليًا،‭ ‬على‭ ‬الصعد‭ ‬السياسية‭ ‬والإقتصادية‭ ‬والإجتماعية،‭ ‬ترفع‭ ‬الصلاة‭ ‬كي‭ ‬ينتشل‭ ‬الله‭ ‬وطنها‭ ‬من‭ ‬المشاكل‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭.‬

والدها‭ ‬جوزف‭ ‬بو‭ ‬غصن،‭ ‬‮ ‬ووالدتها‭ ‬سلوى‭ ‬نمر،‭ ‬وهي‭ ‬الفتاة‭ ‬الوحيدة‭ ‬بين‭ ‬أخويها‭ ‬جهاد‭ ‬ووسام‭.‬

علاقتها‭ ‬الزوجية‭ ‬الأولى‭ ‬باءت‭ ‬بالفشل،‭ ‬وأدت‭ ‬الى‭ ‬الإنفصال،‭ ‬لشدة‭ ‬ما‭ ‬عانت‭ ‬من‭ ‬ميل‭ ‬زوجها‭ ‬للقساوة‭ ‬والعنف‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬أشارت،‭ ‬مع‭ ‬حرصها‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬الإفصاح‭ ‬عن‭ ‬شخصيته،‭ ‬أو‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬تفاصيل‭ ‬تتعلق‭ ‬بهذا‭ ‬الموضوع‭.‬

تزوجت‭ ‬للمرة‭ ‬الثانية‭ ‬فـي‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬أكتوبر‭ ‬‮٣٠٠٢،‭ ‬من‭ ‬المنتج‭ ‬وصاحب‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬إيغل‭ ‬فـيلمز‮»‬‭ ‬جمال‭ ‬سنان،‭ ‬إبن‭ ‬بلدة‭ ‬النميرية‭ ‬فـي‭ ‬جنوب‭ ‬لبنان‭. ‬تعرفت‭ ‬عليه‭ ‬خلال‭ ‬حفل‭ ‬عشاء‭ ‬عند‭ ‬المنتج‭ ‬مفـيد‭ ‬مرعي،‭ ‬وأعجبت‭ ‬بطيبته‭ ‬وبروحه‭ ‬الودودة،‭ ‬وإرتبطا‭ ‬معًا‭ ‬بعلاقة‭ ‬حب،‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬الإختلاف‭ ‬فـي‭ ‬الإنتماء‭ ‬الديني،‭ ‬وخلافًا‭ ‬لما‭ ‬قاله‭ ‬البعض‭ ‬بصورة‭ ‬مغرضة‭ ‬بأنه‭ ‬مجرد‭ ‬زواج‭ ‬مصلحة‭. ‬رزقت‭ ‬منه‭ ‬بولدين‭ ‬هما‭ ‬ريان‭ ‬مواليد‭ ‬عام ‭ ‬‮٤٠٠٢،‭ ‬ويارا‭ ‬مواليد‭ ‬عام‭ ‬‮٨٠٠٢،‭ ‬وهما‭ ‬يتبعان‭ ‬الديانة‭ ‬الإسلامية‭ ‬مثل‭ ‬والدهما‭. ‬‮  ‬

خضعت‭ ‬فـي‭ ‬يوليو ‭ ‬‮٩١٠٢ ‬لعملية‭ ‬جراحية‭ ‬دقيقة‭ ‬فـي‭ ‬الدماغ،‭ ‬وقد‭ ‬تكلّلت‭ ‬العملية‭ ‬بالنجاح‭ ‬وجاءت‭ ‬نتيجة‭ ‬الفحوصات‭ ‬حميدة،‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬أنها‭ ‬إستوجبت‭ ‬إقامة‭ ‬لعدة‭ ‬أيام‭ ‬فـي‭ ‬المستشفى،‭ ‬وفترة‭ ‬تعافـي‭ ‬لأشهر‭ ‬طويلة‭.‬

وقد‭ ‬تعرّض‭ ‬زوجها‭ ‬أخيراً‭ ‬للأصابة‭ ‬بفـيروس‭ ‬كورونا،‭ ‬إلا‭ ‬أنه‭ ‬شفـي‭ ‬منه،‭ ‬كما‭ ‬أشارت‭ ‬فـي‭ ‬تغريدة‭ ‬لها‭ ‬فـي‭ ‬‮ ٩١‬‭ ‬يناير ‭ ‬‮١٢٠٢.‬

هذا‭ ‬وقد‭ ‬تكفّلت‭ ‬هي‭ ‬وزوجها‭ ‬بمساعدة ‭ ‬‮٠٥٢ ‬عائلة‭ ‬محتاجة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحجر‭ ‬المنزلي،‭ ‬كي‭ ‬لا‭ ‬يضطر‭ ‬أفرادها‭ ‬للخروج‭ ‬للتبضع‭.‬

2021-04-08

يترقّب‭ ‬محبّو‭ ‬السينما‭ ‬النسخة‭ ‬الـ93‭ ‬من‭ ‬جوائز‭ ‬الأوسكار‭ ‬المقرّرة‭ ‬فـي‭ ‬25‭ ‬أبريل‭ ‬والتي‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬التوقّعات‭ ‬ستجري‭ ‬حضورياً‭ ‬وليس‭ ‬افتراضياً‭ ‬فـي‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬مسرح‭ ‬‮«‬دولبي‮»‬‭ ‬فـي‭ ‬هوليوود،‭ ‬وللمرة‭ ‬الأولى،‭ ‬فـي‭ […]

Prada راحة، حرية ومتعة تتخذ مجموعة Prada للملابس من إبتكار ميوتشيا برادا وراف سيمونز أساسًا لها وهي تعتبر أن الفرد بجسمه وحريته هو أساس كلّ شيء.وقد تمّ اختيار أقمشة المجموعة […]

Dior الأناقة بلمسات فنية تربط هذه المجموعة ما بين الماضي والحاضر، فتشكّل نافذةً على التاريخ والإرث، وإلى جانب التراث هناك التصاميم المعاصرة إذ تعاون كيم جونز و«ديور» فـي هذه المجموعة، […]

صحيح أن دخول المرأة الى عالم اكتشاف الفضاء ليس بجديد بل هو فـي الحقيقة نتيجة تراكمية لتضحيات مئات السيدات اللواتي ناضلن وحلمنا بالوصول واكتشاف ماهو أبعد وأعمق …   على […]

حقّق السباح المحترف المصري عمر سيد شعبان الذي يبلغ من العمر 21 عاماً، الرقم القياسي العالمي فـي غينيس للأرقام القياسية لأعلى قفزة مائية بإستخدام الزعانف بعد أن حلّق بارتفاع 2,30 […]

  كان لوباء COVID-19 تأثير هائل على عالم كرة القدم بأكمله، إذ تسبّب فـي انخفاض كبير فـي عائدات الأندية والقيمة السوقية للاعبيها، ووفقًا للبيانات المقدمة من Safe Betting Sites، تراجعت […]

تستعدّ المملكة العربية السعودية لاستضافة أول سباق فورمولا1 فـي المملكة العربية على أراضيها بين 3 و5 ديسمبر المقبل وهو سباق الجولة ما قبل الأخيرة لموسم الفورمولا 1 الحالي، الذي يتألف […]

١١ أبريل عبد الله الأول بن الحسين بن علي ، مواليد ١٨٨٢ في مدينة مكة المكرمة، يصبح الأمير الهاشمي لإمارة شرق الأردن، التي نشأت في ١١ إبريل كإمارة تحت الإنتداب […]

2021-03-19

تقع‭ ‬كانتون‭ ‬دي‭ ‬فود‭ ‬فـي‭ ‬قلب‭ ‬أوروبا،‭ ‬يخدمها،‭ ‬مطار‭ ‬جنيڤ‭ ‬الدولي،‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يبعد‭ ‬سوى‭ ‬40‭ ‬دقيقة‭ ‬بالقطار‭ ‬عن‭ ‬لوزان‭. ‬تشترك‭ ‬فـي‭ ‬حدودها‭ ‬مع‭ ‬فرنسا‭ ‬ومقاطعات‭ ‬جنيڤ‭ ‬ونيوتشاتيل‭ ‬وفريبورغ‭ ‬وبيرن‭ […]

2021-03-17

العالمية‭ ‬ليست‭ ‬شرطًا‭ ‬حصريًا‭ ‬للنجاح‭. ‬فكم‭ ‬من‭ ‬ممثل‭ ‬ناجح‭ ‬فـي‭ ‬مختلف‭ ‬القارات‭ ‬جمع‭ ‬الموهبة‭ ‬وحسن‭ ‬الأداء‭ ‬والنجومية‭ ‬المطلقة‭ ‬فـي‭ ‬بيئته،‭  ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يطرق‭ ‬أو‭ ‬تُفتح‭ ‬له‭ ‬أبواب‭ ‬هوليوود‭. ‬فـي‭ ‬المقابل،‭  […]

من‭ ‬أول‭ ‬إطلالة‭ ‬لها‭ ‬حجزت‭ ‬مي‭ ‬عزّ‭ ‬الدين‭ ‬لنفسها‭ ‬مكاناً‭ ‬بين‭ ‬نجوم‭ ‬الصفّ‭ ‬الأول‭ ‬فـي‭ ‬السينما‭ ‬المصرية‭.‬ فعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬كونها‭ ‬لم‭ ‬تتخصّص‭ ‬فـي‭ ‬التمثيل،‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬تألقت‭ ‬بدور‭ ‬البطولة‭ […]

٤ ‬‭ ‬مارس الرئيس‭ ‬الجمهوري‭ ‬المنتخب‭ ‬الـ‭ ‬‮٩٢ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأميركية‭ ‬وورين‭ ‬ج‭. ‬هاردينغ،‭ ‬يتسلم‭ ‬رسميًا‭ ‬مهامه‭ ‬الدستورية،‭ ‬خلفًا‭ ‬للرئيس‭ ‬وودرو‭ ‬ويلسون،‭ ‬إلاI‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يكمل‭ ‬ولايته‭ ‬بسبب‭ ‬إصابته‭ ‬بنوبة‭ […]

2021-03-04

قد‭ ‬يكون‭ ‬النجاح‭ ‬وليد‭ ‬مسار‭ ‬طويل‭ ‬من‭ ‬البحث‭ ‬والجهد‭ ‬وتلمّس‭ ‬الفرص،‭ ‬وقد‭ ‬يأتي‭ ‬نتيجة‭ ‬فكرة‭ ‬خلاّقة،‭ ‬وإبتكار‭ ‬آليات‭ ‬تطبيقية‭ ‬لترجمتها‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع،‭ ‬وإستثمارها‭ ‬على‭ ‬أوسع‭ ‬نطاق‭ ‬ممكن،‭ ‬تعميمًا‭ ‬للربح‭ […]

2021-02-14

ممثلة‭ ‬مميزة‭ ‬تتقن‭ ‬أداء‭ ‬الشخصيات‭ ‬المتنوعة‭ ‬من‭ ‬الكوميدية‭ ‬الى‭ ‬الدرامية،‭ ‬إنها‭ ‬ماغي‭ ‬بوغصن‭ ‬التي‭ ‬نجحت‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬20‭ ‬عاماً‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭ ‬بتزيين‭ ‬الشاشات‭ ‬اللبنانية‭ ‬والعربية‭ ‬وإغنائها‭ ‬بباقة‭ ‬غنية‭ ‬ومتنوعة‭ ‬من‭ […]

نجح “مسبار الأمل” الذي يعتبر أول بعثة إماراتية وعربية لاستكشاف الفضاء بدخول مدار الكوكب الأحمر لتصبح الإمارات خامس دولة ترتاد الفضاء لهذه المهمة بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي وأوروبا والهند. […]