نيللي عطار مغامرة لبنانية على قمة ايفرست

بعد أن أنهت بنجاح مهمة تسلّق جبل إيفرست كان لمجلة «اليقظة الجديدة» فرصة لقاء المغامرة نيللي عطار التي تبلغ من العمر 29 عاماً وهي إختصاصية فـي علم  النفس ومدرّبة حياة لبنانية، اختارت الدخول الى عالم الأعمال الحرة، وهي تسعى جاهدة لتشجيع الشباب العربي وإلهام المرأة من خلال نشاطها الرياضي. إنها نموذج للمثابرة والشجاعة، ومن أبرز الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها جعل المرأة تثق بقدرتها على تحقيق حلمها مهما كان كبيراً.

 نيللي اللبنانية الأصل، ولدت وترعرعت فـي السعودية وعلى الرغم من تخصّصها فـي مجال علم النفس إلا أنها قرّرت التركيز على تطوير شغفها وحبها للرياضة والمغامرات الرياضية، فمنذ سنتين أسست  «Move» وهو استديو للياقة البدنية والرقص خاص بالمرأة فـي الرياض. كما تنظم سنويًا رحلات  مليئة بالمغامرات داخل وخارج السعودية.

وهذا التبديل المهني يهدف برأي نيللي إلى إعتماد أسلوب حياة جديد فهو ليس مجرد تبديل لمهنة، فاللياقة البدنية والرياضة يحتلان أولوية خاصة فـي حياة هذه الشابة. فتراها إضافة إلى كونها مدرّبة حياة  تشارك فـي سباقات أو إكتشافات لجبال أو فـي ورش عمل خاصة بالرقص.

ومع إنجازها الأحدث وهو تسلّق الايفرست تكون نيللي  عطار قد راكمت فـي رصيدها  تسلّق أعلى أربع قمم فـي العالم، إذ كانت قد تسلّقت:  جبل كيليمانجارو وجبل إلبروس وجبل اكونغاغوا، كما شاركت فـي السنوات الأخيرة فـي ثلاثة ماراتونات كبيرة (بيروت، برلين، وباريس)، وفـي نصف سباق الـ»أيرون مان» فـي كل من البحرين ودبي، إضافة إلى سباقات أخرى منوعة.

كما تعاونت مع Wild GuanaBana فدرّبت فريقًا من ستة أشخاص من جنسيات مختلفة لمدة ستة أشهر ووجهتهم لعبور سلسلة جبال Rwenzori صعودًا الى قمة جبل Stanley فـي العام 2017، كما درّبت مجموعة من عشر نساء تسلقنّ جبل كيليمانجارو فـي العام 2018 وقد تكللت المهمتان بالنجاح الكامل.

واليوم، تحدّثنا نيللي عن أبرز الصعوبات التي واجهتها خلال مغامرتها الأخيرة الى إيفرست التي كانت تهدف من خلالها الى نشر الوعي وجمع الأموال من أجل القيام بأعمال خيرية والإهتمام بقضايا إنسانية. إذ يعود ريع هذا النشاط الرياضي الى مبادرتين: الأولى هي «بسمة وزيتونة» وهي منظمة لبنانية لا تتوخى الربح،  تساعد اللاجئين فـي لبنان، أما المبادرة الثانية فهي لجمعية تُعنى بتنظيف جبل ايفرست من مخلّفات المتسلّقين.

كيف تصفـين نفسك؟

خمس كلمات كفـيلة بوصفـي وهي : متحمّسة، غريبة الأطوار، مغامرة، مندفعة وقابلة للتكيّف.

متى وكيف أدركت أنك ترغبين بتخصيص حياتك للأنشطة الرياضية؟

عندما بدأت ألمس التأثير الإيجابي الذي أحدثته فـي المجتمع من خلال الرياضة. فـي الواقع لقد شعرت أنه من خلال الرياضة أستطيع أن أصل الى أكبر عدد من الأشخاص وأن أساعدهم على نطاق أوسع وأكبر مما أنا عليه فـي عملي فـي مجال علم النفس. أضف الى ذلك الفرص الكثيرة التي أتيحت لي فـي عالم الرياضة بين عامي 2014-2017 إلى أن إتخذت قراري فـي منتصف العام 2017 وتركت مهنتي نهائيًا كمدرّبة فـي علم النفس لأدخل الى عالم اللياقة البدنية والصناعة الرياضية. فما من شيء أروع من أن تقوم بعمل تحبه ويشارك الناس فـيه.

تهانينا لنجاحك بتسلّق قمة ايفرست. ما هي التحدّيات التي واجهتها وكيف تجاوزتها؟

كثيرة هي التحدّيات التي واجهتها حتى قبل تسلّقي الجبل، ومنها مثلاً إنشاء البيئة الخاصة للتمرين فـي الرياض تكون مماثلة لبيئة ايفرست، تمويل مشروعي، تسيير عملي طيلة فترة غيابي. أما خلال المهمة فلقد واجهت وعورة الأرض حيث الممرات المتدرّجة والإنحدارات القاسية، أضف الى ذلك لسعات الصقيع المؤذية ومكافحة العواصف ورؤية جثث المتسلّقين الذين سقطوا على طول الطريق. لقد واجهت هذه التحديات بوسائل منوعة، ولكن بشكل رئيس من خلال التحضيرات الكثيرة والإستعدادات المتكرّرة التي قمت بها قبل صعود الجبل، كذلك من خلال المواقف الإيجابية التي تسلّحت بها فـي مختلف الظروف القاسية وإستعدادي للتعلّم من الأخطاء والعراقيل وتواصلي المستمر مع أعضاء الفريق فـي ما يتعلق بالمخاوف والقلق.

ماذا تعلّمت من خلال هذه التجربة؟

لقد تعلّمت الكثير من الدروس، أبرزها عن المخاطرة، العمل بروح الفريق، القيادة والروح الرياضية التي يمكنني تطبيقها يومياً. ويبقى الدرس الأهم بالنسبة لي هو كيفـية التعامل مع الخوف. لقد واجهت مواقف صعبة كادت تصيبني بالشلل من شدّة الخوف والقلق. ولكن كل شيء إنتهى على ما يرام. فالخوف فـي عقولنا وهو أمر مبالغ فـيه جداً. فنحن نفكر بالسيناريو الأصعب ونصاب بالهلع الذي يحد من حركتنا نتيجة موقف أو ظرف معيّن. عند الشعور بالخوف من الجيد الإعتراف به لكي نتمكن من تجاوزه، لكن لا يجب إعارته أي اهتمام أو إنتباه زائد، علينا فقط تخطيه، وإذا استمر هذا الشعور تنفّس بعمق وتابع التقدّم، إعمل من خلاله إلى أن يختفـي، لا تدعه يحدّ من آفاقك.

كيف حققتِ هذا الأمر وعلى ماذا إستندت؟

لقد غطيت معظم النفقات بفضل توفـيري للمال ولحسن حظي تمكّنت من ايجاد راعٍ جزئي لمشروعي وهو Fitness من نستله.

ما الذي تتمنين تحقيقه عبر هذا الإنجاز؟

أتمنى أن ألهم مجتمعي، أن أتطور، إنها مغامرة العمر.

ما هو الإنجاز الثاني الذي تفكرين فـي تحقيقه؟

لدي الكثير من الأهداف الرياضية، وطبعاً بعد أن آخذ قسطاً من الراحة التي أحتاجها، لدي سباقات وجبال ومحيطات التي أود خوضها والوصول إليها. وبالتالي لدي الكثير من العمل المتعلق بمشاريعي المستقبلية خلال العام المقبل وانا متحمّسة جدًا لما هو آتٍ إن شاء الله.

ما هي رياضتك الروتينية؟

إنها مرتبطة بالهدف المستقبلي الذي أعمل عليه. فإذا كنت فـي الأشهر المقبلة سوف أشارك فـي الترياتلون مثلاً، أود التركيز بشكل أساسي على قدرة التحمّل من خلال تمارين السباحة وركوب الدراجة والركض. بالنسبة لمشروع تسلّق ايفرست ركّزت على تمارين الصعود لساعات وأنا مزوّدة بأحمال ثقيلة وركضت لمسافات طويلة ومارست تمارين لتقوية الرجلين والقلب، وكانت مدّة تدريبي فـي الأسبوع تتجاوز أحيانًا الـ25 ساعة.

ما هي نصيحتك للسيدات اللواتي يرغبن فـي أن يصبحن رياضيات ومكتشفات على غرارك؟

أقول لهن هيا قمن بذلك. الحياة قصيرة وهناك الكثير من الأشياء التي يجب علينا إكتشافها والقيام بها فـي هذا العالم. إستفدن من وقتكن بحكمة وطاردن أحلامكن الجامحة. فما من شيء كبير أو بعيد لدرجة لا يمكننا تحقيقه.

أنت أيضًا مدربة حياة ما هي نصيحتك للمرأة فـي هذا الإطار؟

يجب أن يكون لديك حلم أو عدّة أحلام. فالأحلام تعطيك معان أكثر للحياة، وترسم لك أهدافاً للعمل على تحقيقها، وبالتالي تعطي الشعور بالأمل والطموح. إنها تقودك الى قمم جديدة وأماكن جديدة، وتساعدك لكي تبقي مرنة ومقاتلة فـي مواجهة المصاعب. كما تكشف لك ذاتك أمام المصاعب أكثر من أي شيء آخر.

لا يهم إن حققت الحلم أو لا، ولكن أكثر ما يهم هو أن يكون لديك حلماً تعملين على تحقيقه. وهنا قد تجدين ايفرست الخاص بك.

2021-09-16

خيّم صمت موحِش طوال العامين الماضيين في ضواحي لو مان الفرنسية، حيث يعرف أي شخص مطّلع على أشهر سباقات السيارات التاريخية في العالم، أن البلدة بأكملها تهتز في الثاني من […]

عادت‭ ‬‮ «‬ليلة‭ ‬الموضة‭ ‬الكبيرة‮»‬‭ ‬Met Gala،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬غابت‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬بسبب‭ ‬ضوابط‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا،‭ ‬وأقيمت‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الحدث‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬ميتروبوليتان‭ ‬في‭ ‬نيويورك‭ ‬في‭ ‬13‭ ‬سبتمبر‭ […]

تختلف أنواع السيارات التي تتوزع حول العالم، والتي تعلق في أذهاننا من دون إذن، وهي عنوان الفخامة والرقي من دون منازع. في ما يلي جمعنا لكم لائحة اشهر انواع سيارات […]

2021-09-14

كشف متحف اللوفر أبوظبي والعلامة التجارية السويسرية لصناعة الساعات ريتشارد ميل عن أسماء لجنة تحكيم الدورة الافتتاحية لمعرض “فن الحين 2021” وجائزة ريتشارد ميل للفنون في متحف اللوفر أبوظبي.   تضم […]

ساهمت الممثلات التركيات في إنجاح الدراما التركية بشكل كبير، والى جانب أدائهن المميز في التمثيل، يمكن البناء أيضاً على جزء من جمالهن الخارجي. تشتهر الممثلات التركيات بجمالهن الطبيعي الملفت وفي […]

فـي‭ ‬التسعينيات،‭ ‬كانت‭ ‬صفقة‭ ‬كبيرة‭ ‬عندما‭ ‬تقاضى‭ ‬جيم‭ ‬كاري‭ ‬20‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬عن‭ ‬فـيلم‭ ‬واحد‭. ‬اليوم‭ ‬يبدو‭ ‬هذا‭ ‬المبلغ‭ ‬ضئيلاً،‭ ‬فمع‭ ‬ولادة‭ ‬منصّات‭ ‬البث‭ ‬الرقمية،‭ ‬ارتفعت‭ ‬رواتب‭ ‬نجوم‭ ‬السينما‭ ‬بشكل‭ […]

بالكثير‭ ‬من‭ ‬الشغف‭ ‬ينتظر‭ ‬محبّو‭ ‬العميل‭ ‬007‭ ‬إصدار‭ ‬أحدث‭ ‬أفلامه‭ ‬‮«‬نو‭ ‬تايم‭ ‬تو‭ ‬داي‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬سيكون‭ ‬الفـيلم‭ ‬الأخير‭ ‬لدانييل‭ ‬كريغ‭ ‬فـي‭ ‬دور‭ ‬العميل‭ ‬جيمس‭ ‬بوند،‭ ‬بعد‭ ‬مسيرة‭ ‬طويلة‭ ‬من‭ ‬التعاون‭ […]

2021-09-13

للقضايا البيئية جزء محبب في قلوب الكثير من المشاهير، فهم والى جانب النجاحات الكبيرة التي يحققونها في عالم الفن والشهرة، يهتمون من ناحية أخرى بالقضايا البيئية والإنسانية الى حد كبير. […]

تصدرت أفلام نتفلكس خيارات المشاهدين هذا العام لأنها متوفرة في منازلهم وبخاصة خلال فترات الحجر التي شهدناها جميعاً بسبب الجائحة المعروفة بفيروس كورونا والتي ضربت الكثير من البلدان. من بين […]

أسر مسلسل الهيبة على مدار السنوات الفائتة ومنذ انطلاقته عام 2017 قلوب المشاهدين في المواسم الرمضانية، فالأبطال المتميزون بآدائهم رفعوا سقف التحدي بين أجزاء المسلسل كلها وأثبتوا عن جدارة فوزهم […]

2021-09-09

تعتمد نادين نجيم عادة الإطلالات بحسب آخرصيحات الموضة من حيث الألوان والأقمشة والقصات وفق المناسبات المعيّنة. ولكن لحظ البعض أن ستايل نادين نجيم تبدّل من حيث الخيارات ما بين مرحلة […]

2021-09-08

  موضة الملابس في كل فصل ضرورية من أجل محبي التألق بأجمل آخر صيحات الموضة ما بين الملابس والأحذية وغيرها. فيما يلي جمعنا لكم في هذه الصور أبرز ملابس رجالية […]

٣ سبتمبرزواج الروائي الأميركي الشهير إرنست هامنغواي الذي كان له من العمر حينها ٢٢ عامًا، من مواطنته إليزبيث هادلي ريتشاردسن، في مدينة باي تاونشيب في ولاية ميشيغان.إنتقلا سريعًا بعد ذلك للعيش معًا […]

فندق‭ ‬هيستنس‭ ‬سليب‭ ‬سبا‭ ‬–‭ ‬البرتغال طابع‭ ‬كلاسيكي‭ ‬مع‭ ‬لمسات‭ ‬من‭ ‬الأناقة‭ ‬العصرية تتميّز‭ ‬غرف‭ ‬الفندق‭ ‬بمزيجٍ‭ ‬من‭ ‬الطابع‭ ‬كلاسيكي‭ ‬المستمد‭ ‬من‭ ‬الموروث‭ ‬الثقافـي‭ ‬للمنطقة‭ ‬مع‭ ‬لمساتٍ‭ ‬من‭ ‬الأناقة‭ ‬العصرية،‭ […]

أوغندا‭ ‬هي‭ ‬موطن‭ ‬لمنبع‭ ‬نهر‭ ‬النيل،‭ ‬أطول‭ ‬أنهار‭ ‬العالم،‭ ‬وموطن‭ ‬لأكثر‭ ‬من‭ ‬خمسين‭ ‬فـي‭ ‬المئة‭ ‬من‭ ‬غوريلا‭ ‬الجبال‭ ‬المتبقية‭ ‬فـي‭ ‬العالم،‭ ‬مع‭ ‬محميات‭ ‬طبيعية‭ ‬واسعة‭ ‬ومتنوّعة‭ ‬للحياة‭ ‬البرية،‭ ‬حيث‭ ‬تنعم‭ […]